Advertisement

الدكتور علي العبوس

ثلاث ضربات قاتله لمؤسسه وطنية ولقوانين نافذة لمصلحة الشركات وفي اسبوع واحد !
قبل ان افصل اخاطب جلالة الملك : ان لديك حكومة تتقن صناعة الأزمات !
اولا ضرب القطاع الخاص وحقوق المواطنين حيث صدر في الجريده الرسمية هذا الأسبوع نقل صلاحية وضع الأجور من الجهات الرسمية سواء النقابة او حتى الحكومه الى شركات التأمين !!!!!
ثانيا ضرب القطاع العام والموطنين المراجعين لهذا القطاع حيث الغت الحكومة هذا الأسبوع أيضا صلاحيات الهيئة العامة بوضع الألقاب ونقلها للجان ليست من صلاحياتها ذلك ، تاركة حوالي الف طبيب بلا مسمى يحميهم في ظل قانون المسؤولية الطبية وتاركة المرضى لهذه الفوضى !!!
ثالثاًً قطاع المتقاعدين بعدم تفعيل القوانين التي صدرت فيها اراده ملكية والتي من شأنها إنقاذ آلاف العائلات والأيتام والأطباء الغير قادرين على العمل. وذلك بعدم مجرد الرد على كتب نقابة الأطباء للقاء رئيس الوزراء وحل الإشكال !
إن الحكومة قد وحدت بهذه الممارسات كلمة الأطباء وأثارت غيرة المواطنين الحريصين على عدم رؤية صلاحيات الدولة والمؤسسات المنتخبة والرسمية تتحول الى شركات!!!!
والأمانة تقتضي الدعوة لإجتماع الهيئة العامة لتقرر ما هو مناسب !