Advertisement

بدأ الجيش اللبناني، اليوم الأربعاء، فتح الطرقات التي أغلقها المحتجون على مدار الثلاثة عشر يومًا الماضية منذ بدء الاحتجاجات الشعبية.

واستقدم الجيش تعزيزات مكثفة لفتح الطرق الرئيسية، وأزال الحواجز والخيام من وسط الطرقات، وفتح الطرق أمام المواطنين.

وكذلك فتحت الإدارات والمؤسسات الرسمية في سراي صيدا الحكومي أبوابها لاستقبال معاملات المواطنين، كما عادت حركة المحال في الأسواق التجارية، فيما لا تزال المصارف مغلقة التزامًا بقرار جمعية المصارف، وكذلك المدارس والمعاهد والجامعات ظلت مغلقة التزامًا بقرار وزير التربية والتعليم.

ومن جانبه أصدر الجيش اللبناني، بيانًا صباح اليوم، حث فيه المتظاهرين على فتح ما تبقى من طرق مغلقة لإعادة الحياة إلى طيبعتها.

وكان رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، تقدم باستقالته أمس إلى الرئيس ميشال عون؛ على خلفية مطالبة المتظاهرين باستقالة الحكومة.