Advertisement

رصد

ما زال الحديث عن الحفل الذي أحياه الفنان اللبناني وائل كفوري في مدينة إربد  الخميس الماضي،، متواصلاً بين محبيه، نظرًا لأنه يحظى بجماهيرية كبيرة هناك، كما أن عدد من محبيه قدموا من فلسطين للمشاركة في حفله.

وفي أحدث المعلومات عن حفل النجم اللبناني، ضمن مهرجان "الهرم" الغنائي، فإن سعر البطاقة قد وصلت إلى ألف دولار في "السوق السوداء"، كما أن وائل كفوري تقاضى أجرًا عن حفله وصل لأكثر من 100 ألف دولار.

وتأتي مشاركة المغني اللبناني في مهرجان الهرم ضمن جولة فنية له بعدد من محافظات الأردن، ومنها إربد؛ إذ كان نشر في وقتٍ سابقٍ صورة البوستر الدعائي للحفل، وعلق: "إربد، الأردن يوم 31 تشرين الاول 2019".

هذه الأرقام خرجت للعلن بعد ثلاثة أيام من إحياء الحفل، قيل بأنها كُشفت من مصادر مقربة من القائمين على الحفل، وقد تداولها الجمهور عبر منصاته على مواقع التواصل، غير أنه لم يخرج أحد من المسؤولين عن المهرجان ليؤكد أو ينفي هذه الأرقام.

في المقابل كان الجمهور الأردني طريفًا في التعامل مع زيارة وائل كفوري لبلدهم، رغم أن الأخير أحدث بلبلة بين المواطنين في مدينة اربد نتيجة تسبّبه بأزمة مرورية خانقة، وخاصة أنه تم قطع الطريق الذي هبطت فيه الطائرة التي قدم بها الفنان اللبناني، إضافة إلى وجود تعزيزات أمنية في محيط الحفل.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لطائرة الفنان اللبناني وائل كفوري، وهي تهبط في الأردن بالقرب من مكان الحفل الذي سيحييه في مهرجان "الهرم" المقام في إربد شمال الأردن.

في سياق متصل تسببت الحراسة الأمنية للفنان في زيادة حالة الارتباك في محيط الحفل ما أدى إلى استياء رواد مواقع التواصل خاصة أن منطقة الحفل هي منطقة أفراح وهذا الطريق هو طريق الخروج الرئيسي لهذه المنطقة.