Advertisement
بث النائب غازي الهواملة تسجيلا صوتيا عبر مواقع التواصل الإجتماعي طالب فيه الأردنيين بالوقوف صفا واحدا لإنصاف الأردن والإهتمام بموارده.

وقال الهواملة في التسجيل أن هذا العام مرّعلى الاردنيين بكل ما حمله من سواد وكدر كان نتيجة تخلي الحكومات ومجالس النواب عن الوقوف بوضوح وقفة ظاهرة لا لبس فيها ولا غموض، لإنصاف الأردن وشعبه ، والاهتمام بكل موارده وطاقاته واستعادة مقدراته.

وأكد أن على الاردنيين أن يقفوا وقفة فاصلة، منبهاً إياهم الى ضرورة الانتباه الى كل الرسائل المرسلة والواهنة والخادعة، الصادرة عن من وصفهم بالسماسرة وقطاع الطرق، الذين توارثوا مقدرات الوطن.
 
وطالب النائب بقطع الطريق على كل من يعبث بالوطن ومقدراته والوقوف وقفة تكون فيها نقطة البداية لاستعادة جميع الحقوق والمقدرات ، مشيراً في ذات السياق على ضرورة الانتباه الى ما يحاك للاردن وطناً وشعبا.

واختتم تسجيله بالقول: " اللهم فاشهد اني قد بلغت ، والله خير حافظ وإنهه أرحم الراحمين ، والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون".

وكانت هيئة النزاهة ومكافحة الفساد قالت إن مجلس الهيئة أحال إلى القضاء ملفات خمس قضايا اكتنفتها شبهات فساد، واحدة منها تتعلق بالنائب غازي الهواملة، وتتمثل بقيامه بارتكاب أعمال تزوير واسخدامه وكالات وسندات مزوّرة للاستيلاء على أموال أردنيين غائبين، مضى على غيابهم المدة القانونية، يفترض أن تؤول أموالهم وممتلكاتهم إلى حساب الخزينة بعد نشر أسمائهم بالصحف اليومية.

كما يواجه الهواملة تهمة التحايل على أحد الأشخاص لمنح والده على الجنسية الأردنية.