Advertisement

اكدت وزارة العمل في بيان صادر السبت عنها ان ما نشرته بعض وسائل الاعلام حول معلومات متعلقة في فترة قوننة وتوفيق الاوضاع للعمالة الوافدة المخالفة وموضوع إصدار تصريح المياومة (الحر ) ونسبوها الى مصدر في وزارة العمل بعيدة عن الواقع تماما.

وقال الناطق الاعلامي في وزارة العمل محمد الخطيب أنه  لا يوجد ما يسمى مصدر مطلع او رفض نشر اسمه باعتبار ان الوزارة منفتحة على مختلف  وسائل الاعلام ولديها مصادر موثوقة ومنها مديرية الاتصال والاعلام المجتمعي.

واكد الخطيب ان الوزارة اصدرت نحو ١٠ الاف تصريح عمل لعمال المياومة (الحر)  حتى تاريخه وذلك على عكس ما تداولته بعض وسائل الاعلام ( وشتان ما بين ٤٠ و ١٠ آلاف )،  كما ان اجراءات تصويب الاوضاع تسير وفق ما هو مرسوم لها بل هي الافضل على مدى السنوات السابقة لأنها لا تستهدف فقط أموال للخزينة وإنما تنظيم فعلي لسوق العمل.

وقال الناطق الاعلامي ان وزارة العمل تقوم بنشر المعلومات والبيانات المتعلقة بفترة تصويب الاوضاع بعد انتهاء المدة من اجل تدقيق المعلومات بشكل صحيح ومن ثم نشر المعلومات لمختلف وسائل الاعلام.

واكد  ان وزارة العمل تبذل كل جهودها نحو تنظيم السوق المحلي وتوجيه العمالة الوافدة الى مهن لا يقبل عليها الأردنيين في الوقت الحاضر ورفع نسبة مشاركة الاردنيين في سوق العمل من خلال اغلاق عشرات المهن امام العمالة الوافدة.

وطالب الناطق الاعلامي تحري الدقة في المعلومة واستقاءها من مصادرها قبل النشر.