Advertisement
تفاعل الأردنيون على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك مع قصة الرجل الأردني الذي تعرض للعنف من قبل زوجته لأكثر من 20 عاما.

القصة التي نشرت قبل أيام، أثارت جدلا واسعا في الشارع الأردني حيث بدأت التعليقات الطريفة والمستهزئة بهذه القصه.

فمنهم من تعاطف مع هذا الرجل والبعض، وبدأ بشن الهجوم عليه والاستهزاء برجوليته والبعض الأخر من النساء التي بدأت بتقديم التحايا للمرأة النشمية على حد قولهن.

فهذه القصة غير المألوفة في سابق الزمان في مجتمعنا الأردني فتحت عيون النشميات الأردنيات على التفكير في التغيير من موقفهن عند التعرض للعنف من قبل أزواجهن وللرد بالمثل.

يذكر أن وقفة احتجاجية نظمها مجموعة من النساء الأردنيات الجمعة تحت عنوان "تضامن" للتضامن مع النساء المعنفات ودعوة الحكومة الى تغيير النهج المتبع في التعامل مع قضايا العنف ضد المرأه.

ومن بين التعليقات الطريفة التي تداولها الأردنيون عبر مواقع التواصل الإجتماعي اخترنا لكم :

قالت رائدة محمود : "لازم يتحمل عشان عيلته خليه يزبط حاله ويحاول يدلعها ويغير بأسلوبه اكيد هو غلطان هيك بحكو للمرأة"

وقالت غزل سرحان في تعليقها : "فشت غلنا الله يقويها، خدي بالثار خيتا وما تقصري"

وذكرت أم أحمد السيوف : "هذه آخرتها كفووو ارجال آخر زمن هههههه"

وقال ابو الأمير العورتاتي معلقا : "وبتزعلوا لما يطعنها او يكسر لوح كزاز على راسها"

وكتبت ساجد الحروب :"بتعرض للعنف من 20 سنه وما حدى بعرف ورؤيا فضحته في دقيقه هههههههه"

وذكر محمد ابو لبان :"شامم ريحة ريمونتادا مالنا شباب لازم نرجع نشد "

وقالت أماني :"يوم الكم و يوم النا هاد شكلو قرابته لأبو بدر "

وقال علي خليفات :"هل تعلم أن زوجتك في الدنيا هي زوجتك بالأخرة إحلف"