Advertisement

التقى جلالة الملك عبداالله الثاني، في الديوان الملكي الهاشمي الاثنين، وجهاء وممثلي أبناء وبنات عشائر بئر السبع، ضمن سلسلة لقاءات "مجلس بسمان".

وقال جلالة الملك، خلال اللقاء الذي تخلله مأدبة غداء حضرها سمو الأمير الحسين بن عبداالله الثاني ولي العهد: "أرحب بإخواني أبناء وبنات عشائر بئر السبع، وكل التحيات والتقدير لكم في بيت كل الأردنيين، وحبيت أسلم عليكم وأشكركم على مواقفكم الوطنية، فكل التقدير مني شخصيا لكم جميعا، وتحياتي للجميع".

وأكد جلالة الملك، خلال اللقاء الذي حضره رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، أن الهدف الأساسي هو تحسين الوضع المعيشي للمواطنين، لافتا جلالته، بهذا الخصوص، إلى أن الحكومة ستعلن عن الحزمة الثالثة لتنشيط الاقتصاد وتحفيز الاستثمار. وأشار جلالة الملك إلى أنه وجه الحكومة لتخفيض الإنفاق الحكومي، بما يمكن من زيادة رواتب العسكريين والمدنيين بأسرع وقت.

وشدد جلالة الملك على أن الهدف هو التخفيف على المواطنين، وأنه لن يكون هنالك زيادة على الضرائب، قائلا جلالته "خلص بكفي، بدنا نخفف عليكم جميعا".

ولفت جلالة الملك إلى أنه وجه الجهات المعنية للتواصل مع أبناء عشائر بئر السبع، لمتابعة مطالبهم واحتياجاتهم، وبما يسهم في التخفيف من الفقر والبطالة، مشيرا جلالته إلى أهمية تشكيل لجان من أهالي بئر السبع، لهذه الغاية.