Advertisement

أعلن أهالي المعتقلين السياسيين الأردنيين في السعودية عن تنفيذ اعتصام أمام رئاسة الوزراء عصر الأربعاء القادم للمرة الثانية، لمطالبة الحكومة بكشف مصير ابنائهم المعتقلين منذ أكثر من عشرة أشهر.

وقال أهالي معتقلين إنه تم اعتقال أبنائهم من مناطق مختلفة في السعودية، دون توجيه اي تهمة او عرض للمحاكمة، مشيرين إلى إن مجريات التحقيق أشارت إلى اتهامهم بدعم الاهل في فلسطين.

ويشار إلى إن الاهالي اعتصموا سابقاً أمام وزارة الخارجية ومجلس النواب في الوقت الذي وعد فيه رئيس الوزراء عمر الرزاز بلقائهم الا ان ذلك لم يتم وفق الأهالي.

وكان اكثر من ستين اردنيا وفلسطينيا قد اعتقلتهم السلطات السعودية من مناطق الرياض والدمام وجدة وأبها، ومكث بعضهم شهوراً في العزل الانفرادي.