Advertisement

أثيرت تساؤلات عديدة بمواقع السوشيال ميديا عن مصير ثروة سلطان عمان الراحل قابوس بن سعيد الذي تصدر قائمة أغنى حكام العالم.

وبحسب ما هو معلن، فإن ثورة السلطان الراحل قابوس تبلغ 700 مليون دولار عام 2011، و التي هي ترجع لعائدات النفط والغاز في البلاد.

ومن المتوقع أن ثروة السلطان الراحل ستقسم نصفين؛ حيث سيؤول نصفها لخزينة الدولة والنصف الآخر للورثة الشرعيين.

وتبين أن ثروة السلطان قابوس كلها في السلطنة وليس لديه أي ممتلكات بالخارج سوى عدة منازل في أوروبا ومن ضمنها برلين.