Advertisement

أصدرت محكمة كنغستون كراون في لندن، حكما بسجن رجل لمدة 21 عاما؛ وذلك على خلفية تخديره سبع نساء والاعتداء عليهن جنسيا، والتقط لهن أكثر من 20 ألف صورة، بينما كن فاقدات للوعي.

وكان العامل المتهم صاحب الـ 32 عاما يدعو النساء مع شركائهن الرجال وعلى فترات مختلفة؛ لمشاركته في جلسة خمر بمنزله في لندن، وقبل البدء باحتساء الكحول يقدم لضحاياه حبوب مخدرة، على أنها دواء لمنع الإصابة بالدوار بعد الشرب.

وبعد فقدانهم للوعي، يعتدي روجرز جنسيا على ضحاياه من النساء ومن ثم يلتقط آلاف الصور لهن وهن تحت تأثير المخدر.