Advertisement

أعلن جلالة الملك عبد الله الثاني عن برامج ميدانية سيقوم بها اعتباراً من الأسبوع المقبل للوقوف على المشاكل التي تعاني منها محافظات في المملكة.

وقال جلالته يوم الإثنين خلال حضوره جانباً من اجتماع مع ممثلي القطاع السياحي "هنالك مجال كبير في الجنوب، وسأقضي أسبوعاً في كل شهر من أول 3 أشهر في العام الحالي لحل كثير من المشاكل".

وبيّن الملك أنه سيزور مدينة البترا الأسبوع المقبل بسبب التنافسية الموجودة في الجنوب، لافتاً إلى وجود عدد من التحديات في الاستثمار، لكن جلالته أبدى تفاؤله برفع الاستثمار في قطاع السياحة العام الحالي، وقال "هنالك أكثر من مشروع سيرفع من مستوى السياحة في العام 2020م".

كما أشار جلالة الملك إلى ضرورة وجود فنادق بعجلون وجرش، لافتاً إلى أن هناك أكثر من دولة يتطلع مواطنوها لزيارة الأردن، داعياً الجميع إلى العمل بروح الفريق.

وأكد الملك أنّ النمو في القطاع السياحي بالأردن يشهد تحسناً ملحوظاً ما يتطلب تعزيز التعاون بين القطاعين العام والخاص لرفع القدرة التنافسية على مستوى الإقليم، مشيراً إلى أهمية التركيز على الأولويات في القطاع السياحي بالمملكة.

وأكّد جلالته على أهمية ضرورة العمل بروح الفريق والتركيز على النوعية التي تميز السياحة بالأردن، وتدريب الشباب وتأهيلهم لتقديم الخدمات كافة بما يضمن مشاركة واسعة لهم في هذا القطاع.

ولفت الملك إلى أهمية أن يقوم القطاع الخاص بأدوار في تطوير السياحة، مشيراً إلى ضرورة أتمتة القطاع، وقال جلالة الملك "إنّ الوضع بالنسبة للسياحة آخذ بالتحسن ولكن أمامنا عمل كثير".

وحضر الاجتماع رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز ووزيرة السياحة والآثار مجد شويكة مع ممثلين من القطاع السياحي لمناقشة سبل تطوير وتعزيز نمو القطاع.