Advertisement

شارك جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، الأربعاء، رفقاء السلاح من المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى، الاحتفال بمناسبة يوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى الذي أقامته القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي، في الكتيبة الهاشمية الآلية/ 10.

والتقى جلالة القائد الأعلى، بحضور رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، عددا من المتقاعدين العسكريين ممن خدموا في الكتيبة، حيث هنأهم جلالته بهذه المناسبة، مؤكدا اعتزازه بتضحياتهم التي قدموها في سبيل الدفاع عن الوطن وصون مقدراته.

من جهتهم، عبر المتقاعدون العسكريون والمحاربون القدامى عن تقديرهم واعتزازهم بالرعاية الملكية التي يوليها جلالته لهم، وسعيه الدائم والمستمر لتلمس احتياجاتهم وتحسين ظروفهم المعيشية، مؤكدين أنهم سيبقون الجند الأوفياء المخلصين لوطنهم ومليكهم، ورديفا قويا للقوات المسلحة.

يشار إلى أن القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، وبتوجيهات ملكية سامية، وبإيعاز من رئيس هيئة الأركان المشتركة، وجهت دعوة للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى وذويهم، لزيارة الوحدات التي خدموا فيها أو الوحدات القريبة من مناطق سكناهم، لمشاركة مرتبات الوحدات نشاطاتهم اليومية، والاطلاع على التحديث والتطوير الذي طرأ عليها، وذلك بمناسبة الاحتفال بيوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى الذي يصادف في الخامس عشر من شهر شباط من كل عام.