Advertisement

أثار مقطع فيديو نشرته أم أسترالية، حالة من الحزن والرغبة في المساعدة بصورة كبيرة علي مواقع التواصل ، وبالفعل حاول الكثيرين ممن شاهدوا مقطع الفيديو المساعدة.

ويظهر مقطع الفيديو الذي استنجدت فيه الأم بمتابعيها علي مواقع التواصل، نجلها المصاب بالتقزم وهو يبكي ويعلن عن رغبته في الانتحار للتخلص من حياته التي يعاني فيها من التنمر من كل من حوله.
 مقطع الفيديو أثار ردود فعل متعاطفة كبيرة، بسبب دموع الطفل الصادقة وهو يبكي، حيث  هزت مواقع التواصل تم إطلاق حملة للتبرعات لتوصيل "كودان" الطفل الاسترالي ذو الـ 9 أعوام إلي ديزني لاند الأمريكية ليقضي يوم ينسي فيه حالة الحزن التي عاش بها.

وشارك العديد من الشخصيات العامة وصحفيون ورياضيون في هذه الحملة تم تجميع مبلغ 420 ألف دولار .

ولم يقف الأمر عند هذا الحد بل دعا المنتخب الاسترالي الوطني للرجبي الطفل" كودان" لحضور مباراة كضيف شرف ووجه اللاعبون رسالة للطفل قالوا فيها" كودان ننتظرك في نهاية الأسبوع.. نحن إلي جانبك كما هي والدتك وعائلتك وكل من يحبونك".

كما علق علي مقطع الفيديو كلا من الممثل الاسترالي الهوليوودي : هيم جاكمان" قائلا" نجم البؤساء كودان أنت أقوي مما تدرك أيها الصديق وبصرف النظر عن كل شئ لديك صديق أسمه "هيو".

فيما قال الممثل الأمريكي"مارك هاميل" و هو أحد أبطال سلسلة حرب النجوم" نحن معك .ز القسوة مريعة ومفجعة تماما".

وقال الممثل جيفري دين" أريدك أن تعرف أن لديك أصدقاء كثيرين .. منهم أنا".

وأشارت "ياركا بايلز" والدة الطفل إلي أن طفلها أصبح في غاية السعادة لافتة إلي إنه من المتوقع أن يشارك جنبا إلي جنب مع كابتن الفريق مساء اليوم، ولفتت إلي أن ابنها كان يحلم بأن يكون لاعب قوي لكنه كان يعرف أن هذا لن يحدث لكن بعد كل هذا الدعم فقد وصف الطفل أسبوعه بأنه ينتقل من أسوء يوم في حياته إلي  أفضل يوم في حياته.

جدير بالذكر أن الطفل"كوادون" يعاني منذ ولادته ن مرض التقزم الغضروفي و هي حالة جينية تؤثر سلبا علي النمو الطبيعي للمصاب بها.".