Advertisement

أوصت اللجنة النيابية المشتركة من اللجنتين المالية والطاقة برئاسة خالد البكار بشطب كافة الكلف الإضافية التي تم تحميلها على فواتير كهرباء المواطنين لآخر شهرين بشكل فوري ومحاسبتهم ضمن المعدل الطبيعي لاستهلاكهم سواء من فرق أسعار الوقود وكل ما يترتب عليها بسبب ارتفاع الشرائح.

وأوصت اللجنة في ختام اجتماعها الاحد بحضور رئيس لجنة الطاقة النيابية حسين القيسي ورئيس هيئة الطاقة ورئيس ديوان المحاسبة بعدم ربط رسوم النفايات بزيادة الاستهلاك الكهربائي.

كما أوصت اللجنة بتقسيط فواتير المتضررين على 10 شهور والالتزام بقراءة العدادات بموعدها والعمل على تبديل العدادات إلى ذكية بشكل فوري.

واوصت اللجنة بدمج الشرائح والتخفيض منها بما لا يؤثر سلباً على المستفيدين من الفقراء على أن تكون الشريحة الأولى 500 كيلو واط لتصبح 3 شرائح بدلا من 7.

وحول مستحقات المواطنين في فاتورتي الشهرين الماضيين، أكدت اللجنة على أن من قام بدفع قيمة الفواتير سيتم خصمها من الفواتير القادمة (ترصيدها)، ومن لم يدفع سيتم خصم نسبة الزيادة من فاتورته الحالية.