Advertisement

أكد مدير عمليات خلية أزمة كورونا العميد مازن الفراية، أن سيتم محاسبة من وقع في تجاوزات متعلقة بالتصاريح التي تستثني عدداً من المواطنين من الحظر وفقاً للقوانين الناظمة.

وقال في إيجاز صحفي مساء الخميس، أن "التصاريح قد مُنحت منذ بداية الأزمة لمن يساهم في إدامة الحياة اليومية للمواطنين، وإذا كانت هناك تجاوزات من البعض، سواء كان ذلك بتزوير التصاريح، أو منحها لمن لا يستحقها، فسيتم محاسبته وفقاً للقوانين الناظمة، وبذلك نكون قد عالجنا هذا الخلل وتجاوزنا الموضوع".

وتابع: "انتهى عملياً العمل بالتصاريح الورقية، وتم اعتماد التصاريح الالكترونية".

وأضاف: "أرجو الإخوة المواطنين التوقف عن النقاشات غير المنتجة في هذا الشأن، والتركيز على أولوية حماية مجتمعنا صحياً من هذا الوباء".

وأوضح أنه تم تنفيذ المرحلتين الأولى والثانية من خطة إخلاء المحجور عليهم، حيث تم إخلاء 4451 شخصاً من 5021 شخصاً.

وقال إنه سيتم يوم غد الجمعة فحص المحجور عليهم في فندق الريجنسي بلس عمان، البالغ عددهم 291 شخصاً، ومن يثبت عدم إصابته بالفايروس سيتم إخلاؤه.

وأشار إلى أن فرق التطهير الكيماوي تقوم بتنفيذ المهام والواجبات الموكلة إليها على أكمل وجه، إذ تم اليوم تطهير 7 منازل في القرى المعزولة بمحافظة إربد، ومنزل واحد بمحافظة الزرقاء، وتطهير عدد من الفنادق، ومستشفى الملكة علياء العسكري.

وتابع: "الوباء لم ينتهِ بعد، ووجود أربع إصابات أمس ليس بالضرورة انتهاء الوباء، فهو خطير ويتحرك بكل اتجاه ويمكن أن يظهر بأي وقت".