Advertisement

انتقل الى رحمة الله تعالى فضيلة الشيخ ( إبراهيم خليل دبش / ابو هاشم ) أول مؤذن للأذان الموحد في المملكة الأردنية الهاشمية ليلة الأربعاء النصف من شعبان عند الساعة الثالثة فجراً.

واعتاد الأردنيون على سماع صوت الشيخ الدبش رحمه الله خلال سنوات طويلة صادحا بذكر الله والدعوة الى الصلاة من على مآذن مساجد الأردن فيما يسمى بالأذان الموحد.

وجاءت فكرة الأذان الموحد في البلاد لضبط الدقة في مواعيد الأذان وإنهاء حالة التباين والاختلاف في مواعيد الأذان لتكون جميعها في ميقات واحد بعيدا عن الاجتهادات الفردية في المساجد من خلال الأذان الموحد الذي نظم هذه العملية من منطلق قوله تعالى (ان الصلاة كانت على المؤمنين كتابًا موقوتًا).