Advertisement

بعد أيام من إعلان زواجها للمرة الـ12، وقعت الفنانة المصرية الشهيرة غادة عبدالرازق، في خلافات مع الناقد الفني طارق الشناوي، والذي تقدم بثلاث شكاوى ضدها بتهمة "هتك عرضه".

وجاءت اتهامات "الشناوي" عقب اتهام غادة عبدالرازق له بتلقيه أموالًا منها للإشادة بأحد مسلسلاتها في كتاباته، الأمر الذي نفاه الأخير وقال إن :"ما حدث هو انتهاك أعراض، والقانون يجرد انتهاك العرض، فهي انتهكت عرضي الصحفي والإنساني".

وأوضح أنه تقدم بـ3 شكاوى ضدها، في المجلس الأعلى للإعلام، ونقابة الصحفيين، ونقابة الممثلين، مضيفا: "بعد أن أرى إلى أي مدى سيتم اتخاذ إجراءات ضدها، سأتقدم ببلاغ للنائب العام".

وتابع: "غادة دائما ترتكب تجاوزات على السوشيال ميديا. هي حرة في نفسها إذا قررت أن تتجاوز، لكنها غير حرة في أن تتجاوز على الآخرين، وأنا سآخذ حقي بالقانون".

وأبدى الشناوي تعجبه من سبب غضب عبد الرازق، مؤكدا أنه قال في المقطع المتداول أنها ممثلة موهوبة، مضيفا: "في السنوات الماضية لم تختر أدوارها جيدا، وهذا رأيي، ومن حقها أن تعترض، لكن أن تنتهك أعراض الآخرين فهي ليست حرة".

من جانبها عقبت الفنانة غادة عبد الرازق، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، ببرنامج "الحكاية"، المُذاع عبر فضائية "mbc مصر"، مساء الأحد، إنها لم تقصد إهانة الناقد الفني طارق الشناوي، مضيفة: "أنا معرفوش أصلا عشان أتهمه بالاتهامات دي، ومسلسلي (حكاية حياة) كان ناجح جدًا ومكنتش محتاجة حد يكتب عنه".

وأكدت الفنانة: "البوست اللي نزل على صفحتي الشخصية من خلال أحد مسئولي النشر بالسوشيال ميديا وتم إزالة البوست، وكتبت على الصفحة أن ما حدث خطأ غير مقصود، موضحة: "فيه حد من إدارة السوشيال ميديا الخاصة بي قاصد يعملي مشكلة في هذا التوقيت".

وكتبت غادة، عبر ستوري حسابها على انستجرام، قائلة : "ما حدث خطأ غير مقصود من أحد المسئولين عن إدارة السوشيال ميديا الخاصة بي، ولا يوجد بيني وبين الناقد الفني طارق الشناوي غير كل احترام، سواء اختلفنا أو اتفقنا في الرأي، وشكرا".