Advertisement

نفت وزارة الخارجية اليوم الخميس، دخول مستوطنين إسرائيليين للجانب الأردني في منطقة الباقورة بغرض السياحة.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية ضيف الله الفايز إنه لا يدخل للجانب الأردني أي شخص إلا بضوابط القوانين الأردنية، وحالياً لا يتم دخول أي شخص لمنطقة الباقورة.

وأوضح أن الرحلات السياحية التي يتم تنظيمها بغرض السياحة من الجانب الإسرائيلي هي لمنطقة قريبة من الباقورة وليس داخل الحدود الأردنية.

ونوه الفايز إلى أن العلم الأردني كان يرفع في الباقورة، حتى قبل إنهاء ملحقي الباقورة والغمر الذي نصت عليه اتفاقية وادي عربة.

وتداولت مواقع ترجمة لإعلانات سياحية تنظم رحلات لمستوطنين لمنطقة "نهاريم" بالقرب من الباقورة، حيث زعمت أن هذه الرحلات يتم تنظيمها بغرض السياحة داخل الأراضي الأردنية "الباقورة".