Advertisement

زفّ مسؤول في شركة Pfizer العملاقة للأدوية بشرى عن طرح لقاح جديد لفيروس كورونا المستجد.
وذكر موقع تايمز أوف إسرائيل عن اللمسؤول بالشركة أن لقاح فيروس كورونا المستجد يمكن أن يصل في شهر أكتوبر، منوها أن تحديات شاقة تتمثل في الحاجة إلى 15 مليار جرعة من اللقاح للقضاء على كورونا كليا.

وبحسب الموقع فإن عددا من شركات الأدوية أعلنت أمس الخميس أن لقاحا أو عدة لقاحات لفيروس كورونا المستجد قد تطرح قبل 2021، مضيفا أن أكثر من 100 مختبر في جميع أنحاء العالم في سباق من أجل التوصل إلى لقاح ضد الفيروس المستجد.
كما نقل الموقع عن ألبرت بورلا رئيس شركة فايزر أن شركته تعتقد أن اللقاح يمكن أن يكون جاهزا قبل نهاية العام الحالي.
يأتي هذا بالتزامن مع تقوم به شركة فايزر من تجارب سريرية مع شركة "بيونتيك" الألمانية على لقاحات محتملة عدة في أوروبا والولايات المتحدة.

وأضاف بورلا أنه إذا سارت الأمور على ما يرام، سيكون لدينا ما يكفي من الأدلة على السلامة والفعالية حتى نتمكن من الحصول على لقاح في نهاية أكتوبر القادم.
من جانبه قال باسكال سوريوت رئيس استرازينيكا في مؤتمر صحفى إن أمل الكثيرين، هو أن يكون لدينا لقاح، نأمل أن يكون لدينا عدد كاف منه، بنهاية هذا العام.
كما تشارك شركته جامعة أكسفورد جهود تطوير وتوزيع لقاح تجري عليه اختبارات في بريطانيا.