Advertisement

في واقعة صادمة ومؤثرة، عثرت شرطة خان يونس جنوب قطاع غزة على سيدة فلسطينية تبلغ من العمر 60 عاما داخل كيس قمامة أسود وهي ترتدي ملابس خفيفة.

وفي التفاصيل تبين أن سيارة سوداء وصلت إلى إحدى المناطق في خان يونس، وكانت طبيبة تجلس فوق منزلها فرأت وصول شخصين ينزلان من السيارة ويقومان بإلقاء كيس قمامة بجوار إحدى الأعمدة بالقرب من حاويات القمامة جنوب قطاع غزة.

وأضافت الطبيبة أن الشخصين غادرا  المكان دون أن يعرف ما الشيء الذي كان بداخل كيس القمامة .

وأوضحت الطبيبة أنها بعد دقائق رأت كيس القمامة الأسود يتحرك, حتى قامت بإبلاغ خالها الذي توجه إلى المكان مسرعا،  لمعرفة ما الذي بداخل كيس القمامة فتبين بعد ذلك بأن هناك بداخل كيس القمامة الأسود مشهدا يقشعر له الأبدان.

 وظهر داخل الكيس سيدة تبلغ من العمر 60 عاما، حيث قام الرجل بإبلاغ شرطة خان يونس جنوب القطاع.

وبعد وصول الشرطة إلى المكان، تفحصت الكيس وقامت بالتعرف على السيدة المسنة والذي تبين فيما بعد بأن أبناءها قاموا بإلقائها بجوار حاويات القمامة وهي ترتدي ملابس برمودا في مشهد مؤسف ومحزن.