Advertisement

أكد وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة أمجد العضايلة أن هناك تطورات عالمية واقليمية مقلقة جدا فيما يتعلق بالحالة الوبائية وهناك ارتفاع يومي كبير بأعداد الاصابات والوفيات وهو ما يدعو للعودة للتشديد وهو ما دفع الحكومة لارجاء عودة الرحلات الدولية.

وقال العضايلة إن صحة المواطن أولوية، لذلك قرر مجلس الوزراء التأكيد على تفعيل أمر الدفاع رقم 11 لسنة 2020 والذي يفرض غرامات على كل منشأة لا يلتزم العاملون فيها أو روادها بارتداء الكمامات.

وأضاف أن العقوبات تصل إلى فرض غرامات مالية على الأفراد غير الملتزمين بارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي من 20 - 50 فيما تصل على المنشآت بالاغلاق.

وبين أن الحكومة ستعيد نشر تعليمات أمر الدفاع، وسيتم تحديد تاريخ محدد لاعادة تفعيله بمدة أقصاها أسبوع ليتم الاتصال بالمحافظين والمدراء المعنيين لاعادة تفعيل هذا الأمر.

ولفت إلى وجود ممارسات اجتماعية لا تلتزم بأوامر الدفاع كاقامة بيوت العزاء والولائم وسيتم مخاطبة الحكام الاداريين لمنع أي تجمع يزيد عدد المتواجدين به عن 20.

وأشار إلى أن اجراء الانتخابات النيابية والعودة للمدارس والجامعات يتطلب تشديد الاجراءات الوقائية لتمر دون مخاطر وبائية، فمرور هذه المحطات شهادة على قوة الأردن ومناعته ووعي أبنائه وتمتعهم بروح المسؤولية، فالتعويل لا زال على وعي المواطن للحفاظ على المكتسبات المحققة بهذه الظروف الصعبة في الصحة والتعليم والأمن.

وشدد العضايلة على أن الاعتداء على أفراد الأجهزة الأمنية لن تتهاون معه الحكومة وستقوم بملاحقة المتسببين وايداعهم للقضاء وستتصدى الحكومة بحزم لكل من يحاول العبث بأمن الوطن وسلامة أبنائه.

وأكد أن الأجهزة الأمنية المتوقف عنها العلاوات أكبر من أي محاولة للتأزيم لصالح حزب أو أشخاص، ولن يتحقق أي مطلب بأساليب الاستقواء، بل بأسلوب الحوار.

كما أكد أن قرار صرف الزيادة على العلاوة الفنية سيعود مع بداية مطلع العام 2021.

وبين العضايلة أن قرار تأجيل الرحلات الجوية سبب حالة من الارباك للأردنيين بالخارج الذين قاموا بترتيب اجراءات سفرهم معربا عن أسفه لهم، فالأردن يعيش حاليا في زمن جائحة كورونا وليس وقت مثالي، مؤكدا أنه يتاح للمواطنين الأردنيين من الدول الخضراء العودة للوطن ولكن بحجر لمدة أسبوع.

وأشار إلى أن هذا القرار ليس حكراً على الأردن، معلنا زيادة أعداد الأردنيين العائدين من الخارج، مؤكدا أن الرزاز سيعلن تفاصيل خطة الزيادة الأسبوع المقبل.

وقدم العضايلة باسم الحكومة التعزية للشعب اللبناني وقيادته، نتيجة انفجار المرفأ في بيروت.