Advertisement

الإجهاض المتكرر .. الأسباب والعلاج د. مريم أبو حلاوه
الإجهاض تجربة مؤلمة تؤرق الأم وتسبب لها ألما جسدياً ونفسياً ووفقاً لعدد من الإحصاءات فإن ما يقارب 3% من السيدات تصاب بما يعرف بالإجهاض المتكرر وعادة ما يتم ذلك في الثلث الأول من الحمل ولا يعني الإجهاض المتكرر عدم قدرة المرأة على الإنجاب وانما يشير الى وجود مشكلة ما قد تعاني منها المرأه أثناء حدوث الإباضة أو بعد التخصيب وترجع الى عدة عوامل منها ماهو وراثي ومنها ما يحدث بسبب خلل في الرحم ومنها ما هو متعلق بجهاز المناعة وللحديث أكثر عن الإجهاض المتكرر وتقنية قشط جدار الرحم نستضيف الدكتوره مريم أبوحلاوه وهي استشارية النسائية والتوليد والمساعدة على الإنجاب للحديث أكثر عن هذا الموضوع..

ماذا نعني بالإجهاض المتكرر ومتى نطلق هذا الإسم على السيدة ؟ وكم نسبة حدوثه عند النساء؟

كلمة الإجهاض بحد ذاتها كلمه مؤلمة جداً للأم ومؤلمة أيضاً للكادر الطبي الذي يتعامل مع السيدة .
لدينا نوعين من الإجهاض, الإجهاض العرضي والذي يكون لمرة واحده أو بين كل حمل وحمل
كما يوجد الإجهاض المتكرر الذي يطلق على السيده بعد ثلاثة مرات أو اكثر متتالية في النصف الأول من الحمل وتتراوح نسبة الإجهاض المتكرر للنساء الحوامل مابين 1 الى 3 %
ونطمئن النساء وعليهن عدم فقدان الأمل وحتى لو لم يكن هناك أسباب محدده للإجهاض حيث يمكنهن الحمل والإنجاب مجدداً والغالبية العظمى يتم لديها الحمل والإنجاب دون أي مساعدات طبية

- لنتحدث قليلا عن الأسباب وراء الإجهاض المتكرر

الغالبية العظمى من النساء وبنسبة 3- الى 40% يكون دون أسباب وذلك بحسب الفحوصات الطبية
أما النسبة التي تليها فهي لأسباب وراثية أو من الطفرات الجينية إما بكروسومات الأب أو الأم ولكن حلولها مكلفه فعلاجها يكون بالأنابيب او بالزراعة حيث نقوم بعمل دراسة للأجنة قبل إعادتها للرحم ومن الممكن ان تكلف دراسة الجنين الواحد 2000 دينار اردني وذلك لمعرفة هل الجنين سليم وسيكمل الحمل او لا

وقد تكون أحد الأسباب وجود عيوب خلقية أو مكتسبة في الرحم أو بسبب عوامل تخثر وراثية او مكتسبة نتيجة تكوين أجسام مضاده ضد عوامل التخثر تأتي بسبب بعض الأمراض الروماتيزميه أو الأمراض الأخرى
وهناك أيضا أسباب تأتي نتيجة الإلتهابات الفيروسية والبكتيرية أو أسباب لها علاقه بأسلوب الحياة للسيده كالوزن الزائد او التدخين أو تناول بعض الأدوية.

- الهرمونات والغدد الصماء كزيادة أو نقصان الإفراز في الغدة الدرقية وأيضاً تكسر المادة الوراثية في السائل المنوي لنتحدث عن دور الهرمونات ودور الرجل في الإجهاض المتكرر؟
زيادة أو نقصان هرمونات الغدة الدرقية اذا لم تعالج فإنها تؤثر على الحمل ومن الخلل الهرموني الآخر هو تكيس المبيض فالنساء اللواتي يعانين من تكيس المبايض لديهم مقاومه للأنسولين او ضعف في بطانة الرحم او في المادة الصفراء أو المكون الأصفر الذي يغذي الجنين فيما بعد
أيضا المصابات بالسكري في حال لم يكن هنالك متابعة جيده للسكري سيكون لديهن إجهاضات متكرره
والزوج أيضاً قد يكون السبب في الإجهاض المتكرر حيث أنه قد يكون هناك ضعف في الماده الوراثية للحيوانات المنوية.

- بعض السيدات تعاني من مشاكل في بطانة الرحم المهاجره أو الأورام أو الألياف الى أي مدى تؤثر هذه العوامل على الحمل ؟
بالنسبة لبطانة الرحم الهاجرة لا يتم الحمل ولكن يوجد لها حل بالزراعة أو أطفال الأنابيب والأمر المهم هي الألياف وسأركز على عيوب الرحم التي من ضمنها عيوب خلقيه أو الرحم الذي نسميه ذو القرنين أو تكون الإلتصاقات لاحقاً إما نتيجة إلتهابات أو نتيجة عمليات تنظيفات أو الألياف الرحميه وخصوصاً الألياف الموجوده داخل التجويف الرحمي وأيضا اللحميات داخل جدار الرحم وجميع هذه العيوب من السهل جداً أن تحل حيث كانت حلولها سابقاً بالجراحة.
حالياً يوجد تقنية جديده وهي عمليات تنظير الرحم حيث نستطيع الدخول بكاميرا داخل الرحم لنرى جدار الرحم من الداخل ونعالج المشكله حيث نستخدم مثلا في مستشفى الكندي جهار هسترسكوب حجمه لا يتجاوز 2.08 بالعشره مل نستطيع ادخاله داخل جدار الرحم ونستكشف جدار الرحم كاملاً ونحدد المشكلة ونحلها واجهزة تنظير الرحم متعدده حيث يوجد ماحجمه 4 مل و6 مل و8 مل بحيث نستطيع ازالة ليف رحمي بواسطته وبدون جراحه وبعمليه بسيطه جدا كما تستطيع المريضه مغادرة المستشفى بعد ساعتين او ثلاث ساعات الى البيت ويمكن ازالة الأورام واللحميه في جدار الرحم و إصلاح الحاجز حتى يعود التجويف الطبيعي.

- خدش جدار الرحم قد يمنع حدوث الاجهاض هذه الدراسة كانت في عام 2016 و طبقت على 360 امرأه من اللواتي أجهضن سابقاً ومنع لديهن الإجهاض بعد هذه التقنيه متى نلجأ لهذه العملية؟
موضوع خدش جدار الرحم وهلى انه يحسن نتائج الحمل مستقبلاً كان عليه دراسات متضاربه وبدأت الدراسه بسبب الفشل المتكرر لبعض حالات أطفال الأنابيب ثم تم اللجوء لمنظار جدار الرحم لمعرفة السبب وعند المنظار يتم احيانا خدش جدار الرحم فوجد أن عملية الحمل نجحت ثم قاموا بعمل خدش متعمد في جدار الرحم والكثير من النساء نجح معهن الحمل فأصبح هذا الإجراء يستخدم كروتين عند اجراء عملية الزراعه ولكنه لا يزال في طور الدراسات ولا يزال يطرح على طاولة النقاش في المؤتمرات النسائيه كما يتم هذا الإجراء في حالة الإجهاض المتكرر وأيضا في حالة تأخر الحمل .

موضوع ضعف عنق الرحم الى أي مدى يؤدي الى الإجهاضات المتكرره ؟

يسهل تمييز الإجهاض الذي يسببه ضعف عنق الرحم حيث يصبح الحمل في الشهر الرابع والطفل لا يزال ينبض ولكن المؤشرات تدل على إحتمالية نزوله والرحم قصير او متوسع 4 سم ومن السهولة اكتشافه عن طريق الألتراساوند ويتم وضع قطبة لمنع نزوله ويكون ضعف الرحم نوعين إما خلقي عند السيدات أو نتيجة ولادات متعسره أو مشاكل عمليات في عنق الرحم وبعد عملية التشخيص يتم وضع قطبة في بداية الشهر الرابع وتعتبر من أبسط حالات الإجهاضات

- إبر التجلط أو إبر المميعات متى تعطى ؟ وهل تعطى عشوائياً حسب وزن المرأة وعمرها ؟ وموضوع الإلتهابات المتكرره حتى أثناء الحمل الى أي مدى تؤثر ؟
إلتهابات عنق الرحم تلعب دور مهماً ويجب أن يكون هناك متابعة لأي سيده عانت من الإجهاضات المتكرره والتأكد من الإفرازات المهبلية وأي عوارض التهاب وأخذ مسحة من الرحم في بداية الحمل وفي بداية الرابع ويسهل اكتشافه وعلاجه.

أما عوامل التجلط فهو موضوع شائك حيث لا يفترض ان يكون إعطاء ابر التميع بشكل عشوائي بالرغم من أننا نراها احيانا تعطى بشكل عشوائي الا انه يفترض على كل سيدة وبعد دراسة اسباب الإجهاض المتكرر البحث عن عوامل التجلط والأجسام المضادة ضد عوامل التجلط ونقوم بإكتشافها حيث يكون لهم حسابات معينه تعتمد على الوزن والسوابق المرضية والوراثية ثم تعطى لهم الإبر المميعه وتكون نتائجها ممتازة وخصوصاً اذا كانت السيده بحاجة لها فقط وعدم إعطائها بشكل عشوائي حتى لا تكون النتيجة عكسية مع تمنياتنا للجميع بدوام الصحة والعافية .