Advertisement

خاص- استضافت عشيرة الفاخوري بمدينة السلط حفل اشهار قائمة " شباب الوفاق الوطني" لخوض الانتخابات النيابية للمجلس التاسع عشر في حضور مهيب شمل أعضاء الكتلة ووجهاء عن ابناء المنطقة في أجواء أخوية شهدت كلمات ومداخلات اظهرت عمق الدعم والمؤازرة التي يحظى بها أعضاء الكتلة والتي تضم نخبة من الاسماء المشهود لها وهم (النائب معتز ابو رمان والمحامي رامي فاخوري ويزن الزعبي وسعد الفواعير وانور الدباس وخالد القباني وطه الفندي  وفيصل النجداوي ومازن البني ومنار ابو رمان)

واستهل "المعزب" المحامي رامي فاخوري حديثه بالترحيب بالحضور الكرام مشددا ان مايجمع اعضاء قائمة شباب التوافق الوطني سيرتهم البيضاء وارادتهم الحرة لخوض معركة الانتخابات النيابية متعاهدين على التعاون والمصداقية في خدمة هذا الوطن ومؤكدا بالوقت ذاته على اعتزازه بالانضمام لقائمة يتقدمها النائب معتز ابو رمان صاحب الخبرة الواسعة والمواقف المشهود لها تحت قبة البرلمان.

وفي كلمة ضجت بها مضارب عشيرة الفواخير القى النائب معتز ابو رمان كلمة حماسية أكد فيها على القسم الذي يجمع أعضاء قائمة شباب التوافق الوطني.. هذه القائمة المتجانسة رغم تنوعها والمترابطة التي ولدت من رحم التوافق بعيدا عن التناحر الذي تعاني منه كثير من القوائم الاخرى التي تسعى لخدمة مرشح واحد او تعمل لصالح اسماء بعينها.

وأكد ابو رمان ان اختيار اسم الكتله له رسالة ورمزية خاصة تؤكد على دور الشباب في رسم وبناء المستقبل مشددا على ان العمل في هذه القائمة سيكون ضمن خطة منهجية واحدة للوصول الى النجاح،، واشار ان اعضاء الكتلة من الشباب يمثلون شرائح مختلفة من حقوقيين واقتصاديين واكاديميين واسماء بارزة في الخدمات التطوعية والثقافية والرياضية كما تضم في سابقة شاب مكافح من ذوي الاحتياجات الخاصة الى جانب تنوع المناطق التي يمثلها اعضاء القائمة مثل البقعة ومنطقة دير علا منوها ان هذه المناطق تفتقر لكثير من الحقوق والخدمات وهي بحاجة الى تمثيل ابناءها الذين يحملون هموم ومطالب اقرانهم الشباب واحتياجات مناطقهم.

وقدم النائب ابو رمان نبذة تعريفية باعضاء القائمة مؤكدا على اعتزازه بهم وايمانه بقدرتهم على حمل الامانة والمسؤولية.