Advertisement

قال رئيس غرفة تجارة عمان خليل الحاج توفيق اليوم الأحد، إن حملات المقاطعة للمنتجات الفرنسية، التي قام بها عدداً من الأشخاص مؤخراً لن تجدي نفعاً.

وأوضح خلال حديثه لإذاعة "حسنى"، أن المقاطعة من أرقى أنواع التعبير عن الرفض، لكن القيام بسحب المنتجات المتواجدة بالأسواق لن يؤثر على فرنسا، لأنه تم دفع ثمنها للجهات المصدرة لها، بالإضافة إلى أن معظم المنتجات ذات الأصل الفرنسي المتواجدة بالسوق هي صناعة عربية.

وبين أن خطوة المقاطعة يجب أن تكون جماعية حتى تحدث الأثر المطلوب والمرجو منها.

وأضاف أن غرفة التجارة ستقوم بالتواصل مع الغرف العربية من أجل اتخاذ قرار موحدة بشأن الإساءة الفرنسية.

وتابع: "سنتواصل مع السفارة الفرنسية بصفتنا التجارية من أجل التعبير عن رفض ما قامت به فرنسا بالإساءة للنبي محمد -صلى الله عليه وسلم-، واتخاذ الاجراءات اللازمة"