Advertisement

قررت محكمة الشرطة، الحكم على البطل الأولمبي أحمد أبوغوش بالسجن لمدة 6 أشهر وطرده من الخدمة العسكرية بقضية أورواق ثبوتية، ولا علاقة للقضية بأي شأن رياضي.

وكان نجم التايكواندو أحمد أبو غوش قد أعلن مؤخرا عبر صفحته الرسمية على (فيسبوك) عن اعتزال اللعبة بشكل مفاجئ، وهو الحائز على ميدالية ذهبية في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، وجائزة أفضل لاعب في العالم برياضة التايكواندو خلال نفس العام.

الناطق باسم مديرية الأمن العام، عامر السرطاوي قال في وقت سابق، إن أبو غوش "موقوف في أحد مراكز الإصلاح والتأهيل على خلفية قضية جنائية منظورة لدى القضاء تم توقيفه على إثرها وهي بيد القضاء حالياً للفصل فيها".

وأشار في بيان إلى أن "كل ما يشاع حول توقيفه لأسباب رياضية أو أولمبية هو غير صحيح، ولا يمت للحقيقة بصلة".

وقال الاتحاد الأردني للتايكواندو، الجمعة، إنه لم يتبلغ رسميا بقرار اعتزال لاعب المنتخب الوطني أحمد أبو غوش، الموقوف في قضية جنائية منظورة أمام القضاء.