Advertisement

توقع وزير التربية والتعليم تيسير النعيمي اليوم الثلاثاء، عودة الطلبة لمدارسهم في الفصل الدراسي الثاني.

وقال خلال حديثه لإذاعة "حياة"، أن "المكان الطبيعي للطلبة هو بالمدارس والصفوف، ما ذهبنا لخيار التعليم عن بعد إلا "ما يدفعك إلى المر الا ما هو أمر منه"".

وأكد أن هذا اتخاذ هذا الإجراء يتعلق بالحالة الوبائية، مضيفاً "عائدون بالفصل الدراسي الثاني بانتظار تطور الحالة الوبائية".

وأشار إلى أن "بعض المؤشرات الإجابية بدأت، يعني خلال شهرين زمان ستكون امورنا مستقرة وسيعود الطلبة لمدارسهم، وخيار التعلم عن بعد هو خيار الضرورة".

وأضاف: "نتوقع أن يكون هناك نوع من الفجوة في التعلم، وفاقد تعليمي، ولذلك قامت الوزارة بعمل برنامج استدراكي بداية العام، لكن على المدى البعيد إذا لم نسنتطيع مواكبة التعلم الالكتروني فانه بلا شك سيكون له اثر على المدى القريب والبعيد".

ونوه إلى أن نسبة تفاعل الطلبة مع المنصة عالية حيث دخل للمنصة حوالي 88.5 % ، وينخرط يومياً ما يعادل 62% من الطلبة معها، وهذا يعني أن البعض يدخل 3 ايام والبعض 4 والبعض يومين.

وحول قيام أولياء أمور بتقديم امتحانات أبنائهم قال النعيمي، إنه في ظل الجائحة لا يمكن تقييم الطلبة الا بما هو متاح، وليس المهم هي العلامة، حيث نسعى للتخلص من "عقدة العلامة"، وما يهمنا هو أن يتقن الطالب المهارة الاساسية وليس جمع العلامات.