Advertisement

أكد وزير الهيئة العامة للشؤون المدنية الفلسطينية، حسين الشيخ، الأربعاء، تحويل إسرائيل أكثر من مليار دولار، تشكّل المستحقات المالية الخاصة بالضرائب، إلى حساب السلطة الفلسطينية بعد حوالي أسبوعين على عودة التنسيق الأمني بين الجانبين.

وقال الشيخ في منشور له عبر حسابه على "تويتر": "الحكومة الإسرائيلية تحوّل كافة المستحقات المالية الخاصة بالمقاصة إلى حساب السلطة الفلسطينية والبالغة أكثر من مليار دولار"، حسبما نقلت "فرانس برس".

وكان الجانبان الفلسطيني والإسرائيلي، قد أكدا في وقت سابق من الشهر الجاري، استئناف التنسيق بينهما، بعد تلقي الجانب الفلسطيني "رسائل رسمية" تؤكد التزام إسرائيل بكافة الاتفاقيات الموقعة بينهما.

ووقتها قال الشيخ على حسابه في تويتر: "على ضوء الاتصالات التي قام بها سيادة الرئيس، بشأن التزام إسرائيل بالاتفاقيات الموقعة معنا، واستنادا إلى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبة وشفوية تؤكد التزام إسرائيل بذلك، سيعود مسار العلاقة مع إسرائيل كما كان".

ومن جانبه، نقل مراسل "سكاي نيوز" عن مسؤول إسرائيلي كبير، تأكيده أن "اجتماعا عاجلا سيعقد قريبا مع مسؤولين فلسطينيين، لاستئناف العمل والتنسيق بين الجانبين، بعد إعلان السلطة الفلسطينية استئناف التنسيق مع إسرائيل".

وقبل نحو أسبوع من إعلان إسرائيل والسلطة استئنافهما للتنسيق المشترك، ردّ الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، على تصريحات وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، التي قال فيها إنه "حان الوقت للقيادة الفلسطينية العودة إلى المفاوضات دون أعذار".

وذكر أبو ردينة أن "القيادة الفلسطينية مستعدة للعودة إلى المفاوضات على أساس الشرعية الدولية، أو من حيث انتهت المفاوضات أو بالتزام إسرائيل بالاتفاقيات الموقعة".