آخر الأخبار :
التاريخ : 2017-01-10
الوقت : 12:54 am
العودة يجتاز دير ابي سعيد ويتحضر للمربع الذهبي

الرياضي يلاقي الأرثوذكسي لتأكيد صدارة دوري الممتاز بكرة السلة

كرمالكم الإخبارية

محمد عمّار : عمان– حقق فريق العودة، فوزا كبيرا على دير ابي سعيد 102-44 والشوط الأول 50-20، في ختام مباريات الجولة السادسة للمرحلة الأولى لدوري أندية الدرجة الممتازة بكرة السلة، ليضمن المركز الثالث ويتحضر للمربع الذهبي للدوري الذي سيقام بعد الانتهاء من بطولة غرب آسيا للأندية والمقررة في عمان اعتبارا من الثالث من شهر شباط (فبراير) المقبل، بعد الانتهاء من بطولة غرب آسيا للأندية والمقررة خلال الفترة من 29 كانون الثاني (يناير) الحالي، وتستمر حتى الثالث من الشهر المقبل في صالة نادي الفحيص.
وكان فريق كفريوبا قد ضمن مقعدا في المربع الذهبي، بعد فوزه يوم السبت الماضي على عنجرة 73-62، لتتضح صورة المربع الذهبي الذي يضم فرق الأرثوذكسي، الرياضي، العودة وكفريوبا، فيما يضم فرق مربع الهبوط، عنجرة، الجليل، الحرية ودير ابي سعيد.
وتشهد صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب، مباراة قمة الجولة الأولى والتي تجمع الرياضي مع الأرثوذكسي، حيث يضمن الفائز صدارة الترتيب، فيما يحل الخاسر في المركز الثاني متقدما على العودة وكفريوبا.
العودة 102 دير ابي سعيد 44
رغم حضوره بصفوف ناقصة، إلا ان العودة امتلك البداية منوعا من خياراته الهجومية والدفاعية، ومسجلا وابلا من النقاط في سلة دير ابي سعيد بواسطة علي الزعبي ونايف عصفور ومالك كنعان ورامي الخطيب وهشام الزيتاوي وعلي جمال وموسى مطلق، وسط دفاعات هشة من قبل دير ابي سعيد، وعدم النجاح في التسجيل من مختلف المحاور، رغم محاولات خليل عصام ومهدي الاحمد وخالد الجرح، لينهي رفاق علي جمال الفترة الاولى بفارق مضاعف وبنتيجة 28-11.
وجاءت احداث الفترة الثانية على غرار سالفتها، العودة يسجل ودير ابي سعيد يفقد الكرات في أكثر من مناسبة لترتد هجمات على السلة، ليوسع العودة الفارق مع نهاية الشوط الأول إلى 30 نقطة 50-20.
لم يتأخر العودة في المبادرة بالتسجيل في الفترة الثالثة، ومع تراجع لاعبي دير ابي سعيد الذين ايقنوا بالخسارة، ليوسع العودة الفارق مع نهاية الفترة الثالثة إلى 48 نقطة 76-28، وبقي الوضع على حاله مع نهاية المباراة التي أعلنت فوز العودة على دير ابي سعيد 102-44.
 الرياضي × الأرثوذكسي
لقاء قمة كرة السلة الأردنية، يجمع الرياضي مع الأرثوذكسي والتي سيتحدد على ضوء نتيجتها متصدر ترتيب المرحلة الأولى ووصيفه، فيما يبدو أن الاوراق مكشوفة للجميع، وربما يكون التسجيل عصيا على الفريقين، من منظور تنافس مثير بين الفريقين للامساك بالصدارة التي تبادلها معا على مدار الدوري.
الرياضي يتولى دفة العابه بالتبادل بين فضل النجار ومالك خشان مع امكانية اشراكهما سويا، حيث يجيد الاخير اللعب على الجناح من خلال تصويبات ثلاثية متقنة، أو من خلال الدخول والتسجيل من تحت السلة وكسب مزيدا من الاخطاء على الفريق المنافس، فيما سيبرز دور اسامة الفرج واحمد حسونة في مركز الجناحين، مع تمركز عبدالله ابو قورة واحمد حمارشة واحمد عبيد تحت السلتين في الشقين الدفاعي والهجومي، واشراك بقية اللاعبين حسب الرؤية الفنية للمدرب والزج بأوراق محمود ماف واحمد نوفل ونادر احمد ومجد الغزاوي وعثمان البساتنة.
على الطرف المقابل، فإن الأرثوذكسي كثيرا ما يتعمد على ابراهيم حماتي ويزن الطويل في صناعة الالعاب مع حضور اشرف الهندي وحسونة وهاني الفرج واشرف الهندي في مهام مشتركة، للتصويب من خارج القوس او الدخول والتسجيل من تحت السلة او التفريغ للاعبي الارتكاز يوسف عويس ويوسف ابو وزنة ويوسف العواملة وفخري السيوري ومحمد العبداللات.

ــ الغد

Advertisement