آخر الأخبار :
التاريخ :
الوقت :

القدس عاصمة السلام والاديان

كرمالكم الإخبارية

القدس عاصمة السلام والأديان . ..
بصريح العبارة نحن أمة لا تجيد سوى الصياح والصراخ .
ينطبق علينا شعارات ثوراتنا ومسيراتنا بيانات تنديد
اهل كلام عائدون أو قادمون .....
مجرد أرقام للإحصاء لغاية التعدد على غرار اعداد الشلية ساعة الخروج للمراعي او العودة لزريبة ...
حقيقة مش بحاجة لترجمة .هل نفهم نحن الحقيقة وتتوقف من الصراخ والصياح والعويل ونحن على يقين ما فية حد يحترمنا او حد يحسب حساب غضب الأمة.
فنحن امة اقوال لا أفعال ..
والفضل لمن بر بكم يا سادة يا كرام .
بشجاعة .....
بالهند لهم طقوس وهي تقديس البقر ....
والعرب بالجاهلية تقديس الأصنام
والفرس عبادة النار ..
واليوم الأمة تعود للماضي بتقديس البشر ..
الأمة الوحيد اليوم التي تقدس المسؤول ...
الأمة اليوم من الخارج اسلام ومن الداخل سخام وفساد وعهر فكيف بالله عليكم منتصر ...
بزمن رسول الرحمة . .
كان قطبين هم الفرس والروم
بعهد القاروق تم قهر هولاء بالايمان والأخلاق فكان لنا النصر ...
ونحن اليوم ماذا لدينا هل نحن بحق مسلمين حسب كتاب الله وسنة رسول الله . .
او مجرد كيانات هزيلة مرتدة نعيش بنفاق وكذب نحرم الحلال ونتشدق بنفاق ...
الفاروق دخل بين المقدس بسلام بدون نقطة دماء وسلام على اهل الكتاب بأمان ..
وما بين الماضي الجميل والحاضر الخجول الحزين كيف كنا وكيف الان بمزاد .
كفاية كلام كفاية صراخ ..
القدس لنا تعود بكم ..
وتعود بمن يحفظ القرآن ويتعامل بأخلاق ونحن أمة الأخلاق . . .
حمى الله مملكتنا وقدسنا وقيادتنا .
كاتب شعبي محمد الهياجنه

Advertisement