آخر الأخبار :
التاريخ : 2018-01-21
الوقت : 08:10 pm

لا تتزوجيه.. 8 علامات في أول لقاء تدلك على أن هذا الرجل سوف يكون زوجك السابق!

كرمالكم الإخبارية

ربما أعطت الفتاة في سن الزواج والمواعدة أكثر من فرصة لرجل شعرت بتحفظ على بعض تصرفاته بعد فترة قصيرة من لقائهما، لتكتشف لاحقاً أنه كان ينبغي عليها أن تنتبه لهذه التصرفات منذ اليوم الأول.

موقع النسخة الألمانية من "هاف بوست" توجه إلى 4 متخصصين في الاستشارات الأسرية، حتى نتحقق من صفات الرجل الذي يمكن الارتباط به إلى الأبد، بل وأن تعرف هذا في اللقاء الأول فكانت هذه الإجابات.

1- إذا كان لا يتحدث إلا عن نفسه

يجب ألا يستحوذ الرجل في أول لقاء على المحادثة كلها. الرجل الحقيقي يدرك أنكِ بالكاد تتكلمين، وتريدين أن تُخبريه بالمزيد عن نفسك.
ولذلك فإن المستشارة الأسرية أماندا ديفيريتش تنصح بتحويل المحادثة و"التقاط الميكروفون"، تقول "حاولي من آنٍ لآخر أن تعبّري عن أفكارك، أو أن تقدمي معلومات عن نفسك".

إذا وجدتِ نفسك مضطرة للصمت لأنه يتكلم طوال الوقت، ولا يُنصت إليك، يجب أن تعلمي أن هذا لن يتغير أبداً على مدار العلاقة.

2- إذا كان يريد أن "يتسابق" معك في تقاسم الراحة

إذا أحسست أنه لا يحب بذل أي مجهود، على سبيل المثال لا يمسك بالباب ليظل مفتوحاً لكِ، فلا تتوقعي أن هذا سوف يتغير في وقت ما.

هل يعرض عليك أن يتولى هو دفع الفاتورة؟ هل يريد أن يعرف إذا كان الجو بارداً بالنسبة لك؟ أو إذا كنت جائعة؟ تقول جيني أبل، وهي مستشارة أسرية من لوس أنغلوس "إن الشخص اللطيف والمسؤول سوف يستفسر عن احتياجات شريكته، حتى في لقائهما الأول".

3- يزعم أنه مُطَلّق.. وهذا ليس صحيحاً


تقول المستشارة الأسرية كارولين مادن "إذا كذب الرجل في المعلومات التي تتعلق بعلاقاته السابقة، على سبيل المثال إذا ادعى أنه مطلق، ثم اكتشفت أنه يعيش معها ولكنهما منفصلان، فهذه علامة سيئة للغاية".

"عادة ما يشعر الرجال براحة أكثر في الارتباط.. ولذلك فإنهم بعد الطلاق يبحثون عن شريك جديد في أقرب وقت ممكن".

ورجل كهذا يجب أن تحذري منه جيداً "في النهاية أنت تريدين الارتباط برجل يبحث عن الزوجة المناسبة، وليس أول من يجدها أمامه".

4- درامي جداً

تنصح أماندا ديفيريتش قائلة "إذا كان يشكو فقط طوال المساء من صعوبة الحياة، وقسوة ظروفه، على سبيل المثال، من فشله في العديد من العلاقات، أو ضياع وظيفة أحلامه- يجب أن تدركي أن هذه إشارة تحذير".

لأن هذا ربما يكون علامة على تذبذب وفوضى عاطفية، وأنه لا يستطيع التفكير بطريقة براغماتية.

بالتأكيد، العواطف والرومانسية من الممكن أن تكون المفتاح لنهاية سعيدة. إلا أن الاحتمال الأرجح بكثير أن هذا الشخص لا يمكن الاعتماد عليه عندما يتعلق الأمر بالمشكلات اليومية للحياة؛ مثل دفع الفواتير، وتنظيف المنزل، أو رعاية الأطفال.


5- ليس لديه هوايات أو اهتمامات


تضيف كارولين مادن "حتى لو كان زوجك يحب كرة القدم، وأنت تكرهينها، فإن هذا يظل أفضل من عدم وجود أي اهتمامات له".

"الهوايات مهمة لأنها تعني أن زوجك لديه شيء آخر يجعله سعيداً".

في بداية العلاقة، يقضي العديد من الأزواج كلَّ وقتهم معاً. ولكن عاجلاً أو آجلاً، قد ترغبين في الحصول على بعض الوقت مع الأصدقاء والتسلية.

وهذا قد يؤدي إلى بعض التوترات. لأنه سوف يلقي باللوم عليك، لأنك لا تبذلين كل ما لديك من وقت وطاقة على علاقتكما. تؤكد مادن "من الضروري أن يكون لكل من الزوجين مساحة من الخصوصية في حياته".


6- إذا كان لا يعطيكِ الفرصة لمعرفة شيء عن نفسه

تقول جيني أبل "إذا كان الرجل يحجب عنك جميع أموره الشخصية، فإن هذا دليل على أنه ليس لديه النضج العاطفي اللازم".
وهذا يعني أنه ليس مناسباً لعلاقة جدية.

بالطبع من المفهوم أن أحداً لا يريد أن يحكي قصة حياته كلها في اللقاء الأول. ولكن أولئك الغامضين، الذين يترددون تماماً في الكشف عن أشياء تخصهم، يكون وراءهم غالباً شيء يخفونه.

ربما كانت لديه ذكرى انفصال سيئة، أو يعاني من الصدمة، وفي كلتا الحالتين سيكون من الحكمة عدم التورط معه في علاقة. فربما كان يبحث فقط عن أحد يُلهيه، وليس شريكاً دائماً.

لبناء علاقة، لا بد من السماح بتخطي كافة الحواجز. وإذا كان الرجل يريد تجنب ذلك، فلا يمكنك الاطمئنان إلى أن هذا لن يضر بك في المقابل.

تقول جيني أبل "قد يكون هذا الرجل مستعداً لبناء علاقة في مرحلة ما، ولكن يجب ألا تنتظري حتى ذلك اليوم".

7- إذا طلب منك دفع الفاتورة بعد اللقاء


تؤكد جويس مورلي، وهي معالجة أسرية من جورجيا "إذا طلب منك دفع الفاتورة بعد اللقاء، فهذه دلالة واضحة على أن من يجلس أمامك سوف يكون زوجك السابق في المستقبل".

خاصة إذا تعلّل بأنه ليس معه ما يكفي من النقود. "إذا لم تكن مستعداً للقاء الأول، فكيف تكون زوجاً موثوقاً به؟ أغلقي الباب فوراً أمام هذا الرجل"، تنصح مورلي.
"لأنك تريدين شخصاً يدعمك ويقف إلى جانبك، لا أن يسحبك للأسفل".

8- إذا شعرتِ أنك في تحقيق ويجري استجوابك

إذا كان الرجل لا يتحدث في اللقاء الأول إلا عن نفسه طوال الوقت، فهذه علامة تحذيرية واضحة. ولكن كذلك إذا كان يسألك أسئلة كثيرة جداً، ومباشرة جداً في نفس الوقت.

لأن هذا قد يشير إلى أنه لديه مشكلة في الثقة بالآخرين. ومن الممكن جداً أن يكون إنصاته إليك لأنه يأمل أن يأتي في كلامك ذكر علاقة ما.

لا أحد يحب أن يكون اللقاء الأول مثل استجواب الشرطة.

Advertisement