Advertisement
 أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أن روسيا تقيّم بشكل سلبي للغاية تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخيرة حول مصير الاتفاق النووي مع إيران.

جاء ذلك في مجال تعليق نائب الوزير الروسي على تصريح ترامب حول مصير خطة العمل الشاملة المشتركة مع إيران.

وقال سيرغي ريابكوف في حديث مع وكالة "نوفوستي:" نحن نقيم القرارات والتصريحات التي صدرت أمس من واشنطن، بشكل سلبي للغاية. فقد بدأت تتحقق أسوأ توقعاتنا ".

وأضاف الدبلوماسي الروسي القول:" وفقا لتقييمنا، تنتهج الولايات المتحدة مسار تخريب خطة العمل الشاملة المشتركة. وقيام الرئيس بتمديد تردده (wavers) - الاستثناء من نظام العقوبات لفترة معينة - ليس أكثر من عملية تجميل سطحية ولذلك لا توجد دواع للمبالغة في تقدير أهمية هذه الخطوة. والشيء الرئيسي هنا ليس فقط زيادة الضغط بل ولغة الإنذار في المسلك الأمريكي تجاه الشأن الإيراني".
وشدد نائب الوزير على أن موسكو ترى أنه لا يجوز تعديل الاتفاق النووي مع إيران وأن روسيا مستعدة للتصدي لمحاولات تقويض خطة العمل الشاملة المشتركة مع إيران.

وقال:" لا يجوز تصحيح خطة العمل المشتركة وسنتصدى لمحاولات تقويضها".  

المصدر: نوفوستي