Advertisement
 بحث الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، في اتصال هاتفي مع العاهل السعودي، الملك سلمان عبد العزيز، أهمية تكثيف التعاون بين الجانبين بشأن الأزمة السورية.

وأفادت وكالة "الأناضول" التركية الرسمية بأن الزعيمين تناولا خلال الاتصال "العلاقات الثنائية والقضية السورية"، حيث "أكدا على أهمية الحفاظ على وحدة التراب السوري وإيجاد حل سياسي للأزمة وزيادة التعاون وبذل الجهود المشتركة في هذا المجال".
وأكدت وكالة "واس" السعودية الرسمية أن الملك سلمان تلقى اتصالا هاتفيا اليوم من أردوغان، موضحة أن المكالمة جرى خلالها "استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين إضافة إلى تطورات الأحداث في المنطقة، والجهود المبذولة تجاهها".

وتأتي هذه المكالمة بعد أن جدد الرئيس التركي مؤخرا رفضه لأي حوار مع نظيره السوري، بشار الأسد، والذي قطعت أنقرة علاقاتها مع إدارته في أغسطس/آب 2011، واصفا إياه بالمسؤول عن "موت مليون سوري".

من جانبها، تتهم السلطات السعودية منذ اندلاع الأزمة السورية السلطات في دمشق وعلى رأسها الأسد بقمع الحركة المعارضة وقتل آلاف المدنيين و"استخدام الأسلحة الكيماوية في انتهاك صارخ للقوانين الدولية".

المصدر: الأناضول + واس