شريط الأخبار

هل يمكن تحويل قضية تيسير النجار إلى "المحاكم"؟

هل يمكن تحويل قضية تيسير النجار إلى المحاكم
كرمالكم :  
علي سعادة
رحيل الزميل الكاتب والصحافي تيسير النجار يفتح من جديد ملف المعتقلين الأردنيين في الخارج.
في دولة الاحتلال وفي السجون العربية أكثر من 400 أردني يواجهون الموت البطيء، أعيدوهم قبل فوات الأوان.
أعيدوهم إلينا الآن قبل أن يحطموا أرواحهم ويدمروا أجسادهم. وقبل أن يعيدوهم إلينا محطمين، يعيشون ظلام السجن كل لحظة حتى وهم أحرار بيننا، كما كان حال تيسير الذي لم يشعر لحظة أنه خرج من السجن، فقد كانت وجوه الجلادين وأصواتهم وأنفاسهم تحاصره في كل لحظة.
دم تيسير في رقبة من تسببوا في موته البطيء وعلى مراحل.
دمه في رقبة كل كاتب أو صحافي أو مثقف أو سياسي أو مسؤول صمت ولم يتكلم عن معاناة تيسير أثناء سجنه. بعض من يتكلمون الآن ، ويكتبون كلمات النعي في رحيل تيسير لم نسمع صوتهم وتيسير يعاني في ظلمة السجن.
هذه الحكومات قلوبها كالحجارة بل أشد قسوة، ترى المواطن العربي كما لو كان حشرة أو فيروس لا يستحق الحياة، نحن (380 مليون عربي ) لا قيمة لنا في نظرهم، مجرد أرقام صماء، وإحصائيات.
الشتيمة أحيانا قليلة بحق بعض الحكومات العربية لأنها بحد ذاتها أكبر من أي شتيمة.
دمك يا تيسير لن يتفرق أبدا بين القبائل..
قلبك لم يتحمل القهر والمرارة والظلم، لم يتحمل كل المعاناة والقسوة التي مررت بها طيلة 4 سنوات عجاف.
وكما كتبت أنت واصل التحديق في وجوههم وملامحهم ورائحتهم النتنة، واحفظ تفاصيل التفاصيل عنهم، وتذكر كل كلمة وكل شتيمة وكل تهديد وجه لك وخاصمهم أمام الله عز وجل، العدل المطلق.
ويبقى السؤال: هل انتهت قضية تيسير بوفاته أم أنها بدأت، وهل بإمكان عائلته التقدم بقضية جنائية إلى المحاكم سواء العربية أو الدولية من أجل القصاص من القتلة، هل من الممكن رفع قضية أمام المحكمة الجنائية الدولية مثلا؟ هذا السؤال بحاجة إلى مختص بالقانون الدولي للإجابة عنه.
رحمك الله وتقبلك مع الشهداء وغسلتك الملائكة بالماء والثلج والبرد.

مواضيع قد تهمك