شريط الأخبار

المسلماني: عملاء وأقلام إنهزامية مسمومة تمس الثوابت الاردنية والفلسطينية

المسلماني عملاء وأقلام إنهزامية مسمومة تمس الثوابت الاردنية والفلسطينية
كرمالكم :  

هاجم النائب السابق أمجد المسلماني في منشور له على فيسبوك العملاء الذين يطلون بأقلام انهزامية مسمومة تمس الثوابت الوطنية وتتعارض مع ثوابت القضية الفلسطينية التي قدمت فلسطين والاردن قوافل الشهداء دفاعا عنها.
كما أكد المسلماني ان لا حل للقضية الفلسطينية الا باقامة الدولة على كامل الأرض الفلسطينية وعاصمتها القدس ودون ذلك مرفوض ولن تقبل لا الاردن ولا فلسطين مجرد النقاش به.
وتاليا ما كتبه امجد المسلماني:
نرفض المساومة على ثوابت القضية الفلسطينية...
ان بعض من العملاء يطلوا علينا بأقلام انهزامية مسمومة تمس ثوابتنا الوطنية الاردنية وتتعارض مع ثوابت القضية الفلسطينية التي قدمت فلسطين والاردن قوافل الشهداء دفاعا عنها.
هذه المزاودات والعروض مكشوفة ومفضوحة منذ سنوات وشعبنا وقيادتنا واعية تماما لهذه الطروحات وقد وضع جلالة الملك خط أحمر أمام مثل هذه العروض ورفض بشكل قاطع المساس بثوابتنا الوطنية وتحمل الاردن ضغوطات كبيرة لسنوات ولم ولن يستجيب لهذه الطروحات المسمومة.
إن عقيدتنا تقوم على ان الاردن للأردنيين وفلسطين للفلسطينيين ونرفض اي حلول للقضية الفلسطينية على حساب الاردن أو على حساب ثوابت القضية الفلسطينية.
فلا حل للقضية الفلسطينية الا بإقامة الدولة على كامل الأرض الفلسطينية وعاصمتها القدس وذون ذلك مرفوض ولن تقبل لا الاردن ولا فلسطين مجرد النقاش فيه.
ونطالب اولئك اصحاب المقترحات المجتزئة والانهزامية الى الصمت وعدم اسماعنا مقترحاتهم التي يرفضها اي طفل فلسطيني واردني فنحن لن نستعجل حل ينتقص من حقوق الشعب الفلسطيني.

 


 

 

مواضيع قد تهمك