شريط الأخبار

بعد إلغائها رسمياً.. عضوا كنيست يقودان المسيرة الاستفزازية الخميس

بعد إلغائها رسمياً عضوا كنيست يقودان المسيرة الاستفزازية الخميس
كرمالكم :  
دعت جمعيات استيطانية يهودية متطرفة اليوم الثلاثاء، أنصارها إلى اقتحام واسع للمسجد الأقصى المبارك، ردا على إلغاء ما تسمى بـ"مسيرة الاعلام" في مدينة القدس المحتلة التي كانت مقررة يوم الخميس المقبل.
وأعلن عضو "الكنيست" عن "الصهيونية الدينية"، إيتمار بن غفير، وعضو الكنيست عن "الليكود"، ماي غولان، اعتزامهما قيادة المسيرة الاستفزازية، مستفيدين من حصانتهما البرلمانية.
وذكرت القناة الإسرائيلية ("كان 11") أن أعضاء كنيست آخرين من الليكود يعتزمون الانضمام للمسيرة، رغم رفض الشرطة "رسميا" السماح بتنظيمها. ودعا بن غفير عبر حسابه على "تويتر"، أعضاء الكنيست إلى الانضمام إليه، معتبرا أن قرار المفتش العام للشرطة، بعدم الموافقة على تنظيم المسيرة هو "استسلام ورضوخ" للفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.
من جانبها، دعت ماي غولان في بيان، ما تعرف بـ"مقر منظمات جبل الهيكل"، التي تضم المنظمات اليهودية التي تطالب بتدمير الأقصى وبناء الهيكل على أنقاضه، إلى اقتحام الأقصى على أوسع نطاق.

مواضيع قد تهمك