شريط الأخبار

حماس: انفجار «الأقصى» القادم سيغير شكل المنطقة

حماس انفجار «الأقصى» القادم سيغير شكل المنطقة
كرمالكم :  
حذرت حركة حماس من الممارسات والجرائم العداونية التي تمارسها سلطات الاحتلال والمستوطنين في مدينة القدس المحتلة والمسجد الأقصى، محمّلة الاحتلال الإسرائيلي نتائج وتداعيات هذه الجرائم.
وقال عضو قيادة حركة حماس في قطاع غزة، روحي مشتهى، خلال مهرجان الأقصى في خطر، الذي أقيم مساء اليوم السبت، في مدينة غزة: "بات الخطر أكثر وضوحا على الأقصى والمقدسات، حيث فرض الاحتلال التقسيم الزماني على المسجد، فيما يعمل الاحتلال على التثبيت المكاني أيضا”.
وأكد أن ممارسات الاحتلال بالأقصى تنذر بانفجار كبير، بل سلسلة من الانفجارات تغير شكل الإقليم والمنطقة، وقال متوعدا الاحتلال: "لقد أعذر من أنذر”.
وشدد "مشتهى” على أن منع المسلمين من الوصول إلى الأقصى وقمعهم وضرب النساء والشيوخ واستمرار الحفريات، كل هذا يجعل الأقصى في عين الخطر، وسيجعل المنطقة في عين العاصفة.
وأوضح أن غزة احتشدت اليوم لتوصل رسالة واضحة يجب أن يسمعها قادة العرب والمسلمين وقادة العالم، أن ممارسات الاحتلال في الأقصى خاصة وفي القدس وفلسطين عامة تنذر بالانفجار الكبير فى الأقصى.
وتوجه "مشتهى” بالتحية إلى كل المرابطين والمرابطات في القدس والزاحفين للرباط في المسجد الأقصى من القدس والضفة وأراضي الـ48، وقال: "لولا فضل الله والمرابطين والمرابطات لحقق الاحتلال أطماعه في ممارسة الطقوس التلمودية في الباحات والعتبات”.
وأشاد "مشتهى” بمقاومة الشعب الفلسطيني في جنين ونابلس، وتضحيات أبو رعد خازم والد الشهيدين رعد وعبد الرحمن.

مواضيع قد تهمك