شريط الأخبار

هيئة تنشيط السياحة في مرمى النيران.. خالفت نظامها الداخلي وقراراتها تحمل علامات استفهام؟!

هيئة تنشيط السياحة في مرمى النيران خالفت نظامها الداخلي وقراراتها تحمل علامات استفهام
كرمالكم :  
خاص- مروة البحيري
لا تزال هيئة تنشيط السياحة تتوسط مرمى نيران الانتقاد وتقبع في قفص الاتهام سيما من قطاعات سياحية لم تجد في وعود الهيئة سوى الترويج "لفقاعات هوائية" واعتماد لغة التسويف وكلمات التخدير وهذا بحسب كثير من الملاحظات التي تم رصدها.
ولكن السهام اشتدت بعد تهميش الهيئة لقطاع الطيران المحلي وتهافتها على دعم شركات الطيران الاجنبي بصورة أثارت كثير من علامات الاستفهام، الامر الذي استوجب فتح كثير من الملفات الهامة والخطيرة وفي مقدمتها مخالفة هيئة تنشيط السياحة لنظامها الذي يفرض وجود ممثل عن شركات الطيران الاردنية في مجلس ادارتها وذلك وفق المادة (5) من النظام الذي تنص على ان:
" تتألف الهيئه العامة من اعضاء عاملين واعضاء مؤازرين"
هـــ :- شركة الملكيه الاردنيه وشركات الطيران الاردنيه العامله في مجال السياحه الوافده باستثناء شركات الطيران المرخصه للقيام باعمال الطيران الخاص .
ونصت الفقره (2/ب) ايضًا على ما يلي :
" على انه تكون عضوية الاعضاء العاملين المنصوص عليهم في الفقره (أ) من هذه الماده الزامية "
ولكن هيئة تنشيط السياحة وعلى مدار سنوات تجاهلت هذه النصوص القانونية الملزمة- بحسب مستثمرين في قطاع الطيران الخاص- وتعنتت في مبدأ التشاركية وتفردت بقراراتها رغم المطالبات الكثيرة بوجود عضو يمثل شركات الطيران الاردنية (الملكية الاردنية، فلاي جوردان، والاردنية للطيران) في الهيئة العامة لتنشيط السياحة.
وترى شركات الطيران ان هناك مخالفه مستمرة في تشكيل المجلس تتعلق بعدم صحه تشكيل مجلس ادارة هيئة تنشيط السياحة من خلال عدم وجود ممثل  لشركات الطيران الاردنية في المجلس، مؤكدة ان استمرار تشكيل المجلس بهذا الشكل المعيب قانوناً يجعل جميع القرارات التي تم اتخاذها صادره عن جهه غير مشكله تشكيلاً صحيحاً وبالاخص ان عضويه شركات الطيران الخاصه الالزامية في المجلس حسب مضمون الفقره (ب) من الماده (2) .
وتدور في فلك هذا التهميش الغريب اسئلة كثيرة بعضها بريء و وبعضها اشد قسوة وتشكيك عن الدوافع الحقيقية وسبب غياب ممثل عن شركات الطيران الاردنية في الهيئة العامة فيما ربط البعض "انبهار" الهيئة ودعمها لشركات الطيران الاجنبي بعدم وجود صوت لهذه الشركات في الهيئة ما اتاح المجال واسعا امام التفرد بالقرارت المؤثرة والتي تعتبرها شركات الطيران من وجهة نظرها غير قانونية بسبب مخالفة الهيئة لنظامها..
وحاولت كرمالكم الاتصال بالهيئة للوقوف على هذا الملف الهام والمخالفات والاتهامات ولم يتسنى التواصل

مواضيع قد تهمك