شريط الأخبار

إنتاج تطلق “StartupsJo.com” أول منصة متكاملة لمنظومة ريادة الأعمال في الأردن

إنتاج تطلق “StartupsJocom” أول منصة متكاملة لمنظومة ريادة الأعمال في الأردن
كرمالكم :  
بدعم من الصندوق الأردني للريادة
إنتاج تطلق "StartupsJo.com” أول منصة متكاملة لمنظومة ريادة الأعمال في الأردن
الهناندة: المنصة تحقق الترابط والتشبيك بين الجهات الفاعلة في منظومة ريادة الأعمال بالمملكة
الجعفري: المنصة فرصة لإثراء المعلومات حول بيئة ريادة الاعمال في الأردن
البيطار: إطلاق المنصة جاء بجهد مشترك وعمل مستدام من الجميع
عمّان- أطلقت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات 'انتاج'، - تحت رعاية وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة - منصة ريادة الأعمال الأردنيّة "Startupsjo.com”، - المنصة المتكاملة الأولى من نوعها في الأردن – بدعم من شركة الصندوق الأردنيّ للريادة، وذلك خلال الحفل الذي نظمته مساء الاثنين بحضور عدد كبير من الجهات العاملة في منظومة ريادة الأعمال في الأردن.
ومن خلال المنصة، مكّنت جمعية 'انتاج' المستخدمين والشركات الناشئة من كل ما يحتاجونه من المعلومات، إذ توفر المنصة معلومات حول الشركات الناشئة الأردنية المشاركة والمستثمرين والجهات الداعمة وحاضنات ومسرعات الأعمال ومزودي الخدمات ذات العلاقة.
وعلى هامش الحفل، عقدت 'انتاج' جلسة حوارية نقاشية، بإدارة الرئيس التنفيذي المهندس نضال البيطار، وبمشاركة الوزير الهناندة، ورئيس مجلس إدارة الصندوق الأردني للريادة، الدكتور محمد الجعفري، وأثنى الهناندة على دور جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات "إنتاج" وجميع الشركاء في تلبية احتياجات القطاع من خلال إطلاق تلك المنصة الوطنية كأول منصة أردنية تضم كافة المعلومات والبيانات المتعلقة في ريادة الأعمال في الأردن والتي من شأنها تحقيق الترابط والتشبيك بين الجهات الفاعلة في منظومة ريادة الاعمال في المملكة.
وأكدّ الهناندة على الاهتمام الحكومي بريادة الأعمال في الأردن ودعم بيئة الريادة والرياديين وأصحاب الشركات الناشئة وذلك من خلال العمل على العديد من المحاور ضمن سياسة ريادة الأعمال التي تهدف إلى تهيئة بيئة صديقة ومحفزة لهذا القطاع وتذليل العوائق أمـامه، والتشجيع على الاستثمار في الشركات الريادية الأردنية وتعزيز قدرة المملكة على المنافسة على الصعيد الإقليمي والدولي في مجال ريادة الأعمال.
وأشار إلى أن وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة تعمل على العديد من المبادرات التي تسهم في دعم بيئة ريادة الأعمال، لتحقيق الرؤية في أن يصبح قطاع ريادة الأعمال أحد القطاعات الرئيسة في المملكة.
وبدوره، قال الدكتور الجعفري، أن هذه المنصة تعريفية تثقيفية توعوية تعليمية لكل مكونات بيئة ريادة الأعمال في المملكة، مؤكداً على أهمية خاصية التفاعل التي تتيحها المنصة بين المستخدمين من كافة الفئات.
وأشار الى أن هذه المنصة تعد فرصة لإثراء المعلومات حول بيئة ريادة الأعمال في الأردن، معتبرا أن هذه المنصة ستصبح خارطة طريق لبيئة ريادة الأعمال في المملكة.
ومن جهته، عبّر الرئيس التنفيذي لجمعية انتاج، نضال البيطار، عن فخر جمعية انتاج بإطلاق هذه المنصة المتكاملة الأولى من نوعها في الأردن، مشيداً بالجهود الكبيرة التي بُذلت لتجهيزها وإطلاقها بهذا الشكل المميز.
وقال البيطار، أن إطلاق هذه المنصة يأتي لمواكبة النمو المتزايد والسريع لقطاع ريادة الاعمال، الأمر الذي يؤكد الحاجة لوجود هذه المنصة لتوفير كافة البيانات عن هذا القطاع، بهدف إظهار صورة كاملة عن القطاع امام المهتمين.
وزاد ان جمعية انتاج التقطت الفكرة مبكرا، حيث عمدت الى تحليل توجهات النموّ في ريادة الأعمال وتشكيلها والقطاعات الأكثر تركزا بالإضافة لأعداد العاملين فيها وفرص النجاح وتوزعها المناطقية.
ولفت الى ان العاصمة عمان الأكثر تركزا للشركات الريادية بواقع 350 شركة، في حين يتواجد 13 صندوقا تمويليا محليا، الأمر الذي يُظهر الحاجة لدعم ريادة الأعمال في محافظات المملكة بشكل عام من خلال توفير الأدوات اللازمة لتنفيذ ذلك.
وقال أن هذه المنصة تعتبر تجمعاً لمكونات بيئة ريادة الأعمال من رياديين وشركات ناشئة ومستثمرين ومرشدين وموجهين، الامر الذي يوفر شبكة من التواصل بشكل أسرع وتوفر للمستثمرين فرصة لتصفية الفكرة الجديدة الأكثر قبولا وتوافقا مع المتطلبات المحلية.
وأضاف ان المنصة لن تقتصر على جذب المستثمرين المحليين، ولكن ستكون جاذبة لرأس المال المغامر الأجنبي، والمستثمرين المحتملين، والصناديق الاستثمارية.
وأكد على أن ريادة الأعمال هي الفرصة الأهم لدعم النموّ الاقتصاديّ وزيادة الكفاءة الإنتاجيّة القائم على الفكرة الأصيلة الإبداعية المتوافقة مع متطلبات الأسواق، بالإضافة لدور ريادة الاعمال في الحد من معدّلات البطالة وتوفير فرص عمل جديدة.
وقال المهندس البيطار، أن إطلاق المنصة جاء بجهد مشترك وعمل مستدام من الجميع، مقدما شكره لوزارة الاقتصاد الرقمي والريادة والصندوق الأردنيّ للريادة، وشركة الجدارة للاستشارات وشركة الجودة لحلول الأعمال "QBS”، ومشروع تشجيع المؤسسات الميكروية والصغيرة والمتوسطة لأجل التشغيل المنفذ من قبل GIZ والممول من الوزارة الاتحادية الالمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية وشركات الاتصالات (اورانج وامنية وزين) ومنصة إدراك والعديد من الجهات العاملة في منظومة ريادة الأعمال في المملكة.

مواضيع قد تهمك