شريط الأخبار

رغم تزايد التطعيم.. كورونا يتوحش عالميا وحصيلة قياسية صادمة في هذه الدول؟!

رغم تزايد التطعيم كورونا يتوحش عالميا وحصيلة قياسية صادمة في هذه الدول
كرمالكم :  
واصلت جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" الجمعة، انتشارها في دول مختلفة بأنحاء العالم، رغم تزايد حملات التطعيم ضد الفيروس، وتخطي إجمالي الإصابات 219 مليونا و467 ألفا، فيما تجاوزت الوفيات 4 ملايين و548 ألفا، وفق موقع "وورلد ميتر".
وسجلت الهند الحصيلة الأعلى منذ شهرين في الإصابات بفيروس كورونا، وأعلنت وزارة الصحة بنيودلهي عن 47 ألف و92 إصابة جديدة، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.
وأضافت الوزارة أنها "رصدت كذلك 509 وفيات ناجمة عن مرض كوفيد-19 الذي يسببه الفيروس"، وبذلك يرتفع مجمل الإصابات في الهند إلى 32.9 مليون والوفيات إلى 439895.
وتحتل الهند المركز الثاني عالميا من حيث إصابات كورونا بعد الولايات المتحدة، والثالث من حيث وفياتها بعد الولايات المتحدة والبرازيل.
وتعد هذه أعلى حصيلة يومية للإصابات في البلاد خلال شهرين، حيث سجلت الهند في 1 تموز/ يوليو الماضي 48 ألف و786 حالة جديدة.
وقدمت السلطات الهندية أكثر من 8 ملايين جرعة من لقاحات كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، وبذلك تخطى إجمالي عدد الجرعات 663 مليون جرعة.
إبقاء التباعد الاجتماعي
مددت كوريا الجنوبية الجمعة قيود التباعد الاجتماعي لمدة شهر لكبح تفشي كوفيد-19 في جميع أنحاء البلاد، في الوقت الذي تكثف فيه الدولة حملة التطعيم قبل عطلة عيد تشوسوك "عيد الشكر" في وقت لاحق هذا الشهر.
وقال رئيس الوزراء كيم بو-كيوم؛ إن القيود ستسري حتى الثالث من تشرين الأول/ أكتوبر، وستكون العاصمة سيئول والمدن المجاورة لها عند المستوى الرابع، أعلى مستوى من التباعد الاجتماعي، بينما ستخضع بقية مناطق البلاد للمستوى الثالث.
لكنه قال؛ إن الحكومة ستسمح للمطاعم والمقاهي في منطقة سيئول الكبرى، بفتح أبوابها حتى الساعة العاشرة مساء بدلا من الساعة التاسعة مساء في الوقت الراهن، وسيسمح للعائلات بالتجمع في مجموعات تصل إلى ثمانية أشخاص في عيد الشكر الموافق 21 أيلول/ سبتمبر.
وسجلت الوكالة الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها 1709 حالات إصابة جديدة بكوفيد-19 الخميس، منها 1675 حالة محلية. وبلغ مجمل الإصابات في كوريا الجنوبية منذ بدء الجائحة 257110 والوفيات 2308
وقالت وزارة الصحة؛ إن من المرجح أن يشتد التفشي الراهن للمرض خلال الأيام الأولى من هذا الشهر، وربما يبلغ ذروته ليصل إلى 2300 حالة يوميا قبل أن ينحسر في نهاية الشهر. وسيتجاوز ذلك الرقم القياسي الذي سُجل في 11 آب/أغسطس وبلغ 2223 حالة
وقال رئيس الوزراء؛ إن الحكومة تعتزم تطعيم 70 في المئة من السكان البالغ عددهم 52 مليون نسمة بالجرعة الأولى من اللقاح بحلول عيد الشكر، وإتمام التطعيم لنصف السكان بحلول نهاية أيلول.
إصابات جديدة بالصين
ذكرت اللجنة الوطنية للصحة في الصين الجمعة، أن بر الصين الرئيسي سجل 28 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا الخميس، وهو العدد نفسه الذي تم تسجيله في اليوم السابق.
وأوضحت اللجنة في نشرتها اليومية أن جميع الحالات وافدة من الخارج، مقابل حالة محلية واحدة في اليوم السابق، مشيرة إلى أن عدد الإصابات الجديدة التي لا تظهر عليها أعراض بلغ 22 ارتفاعا من 19 قبل يوم. ولا تصنف الصين الإصابات الخالية من الأعراض حالات مؤكدة.
وبهذا يصل إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بكوفيد-19 في بر الصين الرئيسي حتى الثاني من أيلول، إلى 94954 حالة، في حين لا يزال عدد الوفيات ثابتا عند 4636.
إصابات البرازيل
قالت وزارة الصحة في البرازيل الخميس؛ إنها سجلت 26280 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا، خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية و764 وفاة بكوفيد-19.
وطبقا لبيانات الوزارة، سجلت البرازيل أكثر من 20 مليون إصابة منذ بدء الجائحة، في حين ارتفع العدد الرسمي الإجمالي للوفيات إلى 581914.
الجائحة عربيا
أعلنت وزارة الصحة المصرية تسجيل 303 إصابات جديدة بفيروس كورونا و12 وفاة الخميس، مقابل 291 إصابة وسبع وفيات في اليوم السابق.
وقال المتحدث باسم الوزارة خالد مجاهد في بيان: "إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الخميس، هو 289035 من ضمنهم 240325 حالة تم شفاؤها، و16755 حالة وفاة".
وفي قطاع غزة، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 1420 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وتعافي 404 حالة جديدة من مصابي فيروس كورونا، لافتة إلى وجود 3 حالات وفاة بالفيروس خلال الـ 24 ساعة الماضية.
وأشارت الوزارة إلى أن إجمالي الأشخاص الذين تلقوا اللقاح في قطاع غزة 324 ألفا و793 شخصا، منوهة إلى أن إجمالي الجرعات التي وصلت القطاع 579 ألفا و570 جرعة.
تواصل التطعيم
تلقت كينيا حوالي 360 ألف جرعة من لقاحات فيروس كورونا من كندا، بحسب بيان رسمي.
وقالت وزارة الصحة الكندية، في بيان؛ إن "وزيرة الصحة الكينية سوزان موتشاتشي تسلمت، الخميس، شحنة إضافية من لقاح "أسترازينيكا " المضاد لفيروس كورونا من كندا"، موضحة أنه "تم تسلم الشحنة البالغة 358 ألفا و200 جرعة، في مطار "جومو كينياتا" الدولي"، بالعاصمة نيروبي، وذلك في إطار مبادرة "كوفاكس".
وقام السفير الكندي في كينيا ديفيد أنتوني دا سيلفا بتسليم اللقاحات، بحسب المصدر نفسه.
وقالت المسؤولة الكينية، للصحفيين خلال مراسم تسليم اللقاحات؛ إن "بلادها تلقت أكثر من 3.6 ملايين جرعة من لقاحات كورونا، وتتوقع وصول 4.6 ملايين جرعة إضافية خلال الأسابيع المقبلة".
وبرنامج "كوفاكس" يعمل في إطار منظمة الصحة العالمية، كبرنامج عالمي لتطعيم الناس في البلدان الفقيرة والمتوسطة الدخل، التي لا تمتلك القدرة على توقيع اتفاقيات ثنائية للشراء المسبق للقاح.
"كوفيد-19 طويل الأمد"
كشفت نتائج تقرير بريطاني جديد، أن نحو 970 ألف بريطاني كانوا يشعرون في تموز/يوليو الماضي، بأعراض فيروس كورونا على مدى 4 أسابيع على الأقل من لحظة إصابتهم بالفيروس.
وجاء في التقرير الذي أعده مكتب الإحصاء الوطني للمملكة المتحدة، أن 58% من المرضى المصابين بكورونا كانوا يشكون من التعب المطول. وبين الأعراض الأخرى لما يسمى بـ"كوفيد طويل الأمد"، كشف الخبراء صعوبة في التنفس (42%) وآلام العضلات (32%) وضعف التركيز (31%)".
وأضاف التقرير أيضا أن نحو 650 ألف شخص كانوا يشكون من أن "كوفيد طويل الأمد"، يؤثر بشكل ملحوظ على حياتهم اليومية.
ووفقا لمعلومات المكتب، فإن الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 35 و69 عاما، والأشخاص الذين يعانون من سوء الحالة الصحية، والأطباء العاملين مع المرضى المصابين، وكذلك سكان المناطق الأكثر اكتئابا في البلاد من الناحية الاجتماعية والاقتصادية، غالبا ما يواجهون عواقب طويلة الأجل لـ"كوفيد-19".
وقال وزير الصحة الروسي، ميخائيل موراشكو، سابقا؛ إن "كوفيد طويل الأمد" قد تستغرق مدة آثاره ما بين 6 و9 أشهر.
عربي 21

مواضيع قد تهمك